كيف يكون الإنسان محبوباً بين الناس

بواسطة: - آخر تحديث: 08:04 , 07-09-2018
كيف يكون الإنسان محبوباً بين الناس

التواصل الاجتماعي
الإنسان كائن اجتماعي بطبيعته، حيث يحبّ التواصل مع الآخرين لقضاء حوائجه النفسيّة ومصالحه المادية، ولتحقيق أي هدف في الحياة سواءً كان اجتماعياً، أو مادياً، أو فكرياً، أو نهضوياً لا بدّ من إحسان التواصل مع الآخرين والحرص على إقامة العلاقات القائمة على التسامح، والحبّ، والودّ، والناس متفاوتون في قدرتهم على جذب الآخرين بناءً على خبراتهم الحياتيّة أو قدراتهم الفطريّة، إلا أنّ مهارة كسب محبّة الآخرين يمكن اكتسابها وتعلّم أساسيّاتها، وهذا ما سنقدّمه في هذا المقال.

كيفيّة كسب محبة الآخرين

الابتسامة
تعد الابتسامة من الأعماق واحدة من أهمّ المفاتيح التي تساعد الشخص على كسب محبّة الآخرين وأسر قلوبهم، حيث إنّ هذه العلامة الطيبة التي تظهر على ملامح الوجه تمنح الآخرين أماناً وسلاماً وشعوراً بالراحة في التعامل مع الشخص المبتسم، ممّا يجعلها واحدة من أهم الأسس التي تقوم عليها المحبة.

التحدث بإيجابيّة
يكون ذلك عن طريق التخلّي عن المشاعر السلبية في التعامل مع الآخرين، والابتعاد تماماً عن الكلمات الجارحة والمؤلمة، وتجنّب توجيه الإهانات للناس، والحرص على انتقاء المصطلحات المناسبة، والتحدّث بها بما يتناسب مع الموقف.

الاحترام
إنّ الاحترام هو أساس لكسب ودّ الآخرين وتقديرهم، ويتمثّل في أوجه عدّة، منها إلقاء التحية على الناس، وتقديم الشكر لهم عندما يستدعي الأمر ذلك، وتقديم الاعتذار عند ارتكاب الأخطاء، وهكذا.

الصدق في التعامل
لا بد من تجنّب النفاق، أو التعامل مع الآخرين على أساس المصلحة، حيث إنّ المشاعر الصادقة تعدّ أسهل طريق للوصول إلى قلوب الآخرين، بصورة بعيدة تماماً عن التكلف.

تقديم المساعدة
ذلك من منطلق أنّ الشخص جزء من محيطه، حيث يتأثر ويؤثر فيه، ولا يستطيع أبداً البقاء في عزلة تامّة عن هذا المحيط، لذلك لا بدّ من تقديم المساعدة للآخرين، والمشاركة في الأعمال الخيريّة والتطوعيّة التي تضمن احترام وتقدير الناس للشخص، وتضمن كذلك احترامه لذاته.

  • طرق أخرى
  • التواضع: تجنّب الغرور والتعالي على الآخرين، والانطلاق من مبدأ أنّ الناس متساوية في الإنسانية، وأنّ أفضلهم هو من يمتلك أخلاقاً حميدة.
  • الاهتمام: أي إظهار الحرص على الآخرين وتجنّب إهمال مشاعرهم، كما يفضل الاستماع جيداً للآخرين، وتقديم النصيحة المفيدة عندما تستدعي الأمور ذلك.
  • تقديم الهدايا: حيث يزيد ذلك من الألفة والقرب بين القلوب، ويعبّر عن مدى المحبة والتقدير بين الأشخاص، ويترك ذكرى جميلة بينهم.


لا بدّ التفريق بين السعي لكسب محبة الناس، وبين الإلحاح وفرض الذات على الآخرين، حيث يجب أنّ يكون المرء حريصاً على كرامته وقيمته، وأنّ يميز جيداً بين الأشخاص الذين يستحقون سعيه ومحبته، وبين الأشخاص الذين لا يستحقون ذلك.

المصدر

209 مشاهدة

مواضيع قد تعجبك


a
Access Keys
1
التصنيفات
2
تصفح المواضيع
3
تسجيل
4
دخول
5
عن تعليم الفوركس
6
اتفاقية الاستخدام
7
اتصل بنا
8
سياسة الخصوصية