تعلم كيف تسيطر على نفسك

بواسطة: - آخر تحديث: 08:14 , 11-08-2018
تعلم كيف تسيطر على نفسك

السيطرة على النفس
يُقصد بالسيطرة على النفس قدرة الإنسان على التحكم والسيطرة على أحاسيسه ومشاعره، وتحكيم العقل أكثر في تصرفاته اليومية ومواقفه التي تُشكل حياته عموماً، وكثيراً ما يواجه الإنسان صعوبة في تغيير انطباع الآخرين عنه بسبب اندفاعه المُتكرر، أو حضورهم لموقف كان فيه شديد الغضب، بالإضافة إلى أنّ بعض الأشخاص لا يُجيدون التعامل المُتزن مع الآخرين، سواء بسبب الخوف، أم الخجل، أم ربما الاندفاع الذي يقود أحياناً إلى تعريف الآخرين بمشاكله الخاصة في لحظة ضعف قد يندم عليها لاحقاً، ولتجنب هذه المواقف وغيرها الكثير سنُقدم في هذا المقال مجموعة من النصائح والخطوات للتحكم في النفس والسيطرة عليها.

خطوات السيطرة على النفس

تحليل الأمور
يجب تعويد النفس على عدم الحكم على الأمور فوراً فقد يرد الشخص بعصبية على تفوه زميل له بمجاملة أو طرفة، وقد تشوه ردة الفعل تلك من صورة الموظف أمام زملائه، وقد تُفقده مكانته في العمل فعلياً، لذا يمكن استبدال الانفعال والعصبية بالنظر إلى الموضوع من جانب آخر، مثل التفاعل بابتسامة لطيفة مع الزميل، وربما المبادرة إلى مشاركته الطرفة بصورة لا تُقلل شأن الشخص نفسه في العمل.

كتم الغيظ
إنّ بعض المواقف قد تستدعي الغضب فعلاً، لكن هذا لا يعني التعبير عن ذاك الغضب بالطريقة الشائعة لدى الناس مثل الصراخ، أو شتم الآخرين، أو البكاء بحرارة، لا سيما بالنسبة للنساء والمراهقين، لذا من الأفضل كتم الغيظ، والصبر على الأمر حتى ينقضي دون شجار لا داعي له.

تجاهل الأمور
إنّ بعض الأمور لا تتطلب حتى التفكير بها أو تقييمها لهذا فإنّ تركها تمر بسلام هو أفضل حل، بدلاً من مشقة النفس بالتفكير بها، وإرهاق العقل في العثور على الطريقة التي يجب الرد على الشخص من خلالها.

التفكير بالعواقب
قد يندفع الإنسان نحو التقرب من زميلٍ له في العمل، ومصادقته لدرجة إفشاء جميع أسراره الشخصية التي تتعلق به وبعائلته مثلاً دون تحكيم العقل بضرورة القيام بذلك، أو التأني حتى اختبار هذا الصديق الجديد إن كان موضع ثقة أم لا.

التفكير بصورة الإنسان
على الشخص أن يتخيل نفسه وهو منفعل أو حينما تدفعه مشاعر الفرح لترديد الأغاني بصوت عالٍ في مكان عمله الرسمي، وعندها سيشعر بالخجل من نفسه، ولن يُكرر ما بدر منه، وحين يقوم الشخص بهذه الخطوة مُسبقاً فإنّه لن يُقبل بالأساس بالمخاطرة بصورته أمام الآخرين، باختلاف المشاعر التي تراوده، سواء أكانت فرحاً، أم حزناً، أم غضباً.

ممارسات يومية للسيطرة على النفس
هناك بعض الأمور التي تُساعد الشخص على تغيير طريقة تفكيره، وتعامله مع الأمور المُتعددة، فلربما الشخص يشعر بضغط كبير في حياته، يدفعه بالمحصلة إلى التصرف بهذه الصورة المُشينة نوعاً ما، وفيما يأتي نذكر بعض هذه الممارسات:

  • القراءة بشكل يومي.
  • ممارسة الرياضة، واعتمادها كروتين يومي دائم.
  • ممارسة الهوايات المُفضلة.
  • الاجتماع بالأحبة وقضاء وقت سعيد بصحبتهم.
  • كتابة أسباب الغضب، أو فشل خطط الشخص في السيطرة على نفسه، فالكتابة تُريح النفس وتترك لها مجالاً واسعاً للتفكير بهدوء وإيجابية أكثر.
85 مشاهدة

مواضيع قد تعجبك


a
Access Keys
1
التصنيفات
2
تصفح المواضيع
3
تسجيل
4
دخول
5
عن تعليم الفوركس
6
اتفاقية الاستخدام
7
اتصل بنا
8
سياسة الخصوصية