كيف تتعرف على شخص تحبه

بواسطة: - آخر تحديث: 11:05 , 21-05-2018
كيف تتعرف على شخص تحبه

التَّعرّف على شخص تُحبّهُ
يشعرُ كثيرٌ من الأشخاص برغبةٍ في التقرُّب من شخصٍ يحبّونهُ أو يُعجُبُهم، لكن المُشكلة تكمُن في الخوف من الرفض، وصعوبة التّملُّص من موقِف مُشابِه، أو الخوف من قول شيء في غير وقتهِ، أو قول شيء غير مُناسِب، ولكن لا داعي للقلق خصوصاً إذا كان هُنالِك معرفة مُسبقة بالإنسان الّذي تُحبُّهُ، وتودُّ التّقرُّب منهُ، فالتّحدث معهُ يكون أسهل، وباتّباع مجموعة من النّصائح والإرشادات يُصبح التّعرف على هذا الإنسان أمر بغاية البساطة والسُّهولة، ولا يحتاجُ لقلق أو الخوف من العواقب.

كيفيّة التَّعرُّف على شخص تُحبُّه

  • فكّر فيما ستقولهُ: أعطِ نفسَك الوقتَ للتفكير فيما ستقولُهُ للشخص الذي تُحبّه، وحاوِلِ التّدرب أمامَ المرآة حتّى تستطيعَ قوله دون الشّعور بالخوف من الانزلاق في الحديث، واسترخِ لعدّة دقائق باستِخدام تمارين التّنفُّس، والتّفكير الإيجابيّ بما سيحدُث، مع تخيُّل أفضل السيناريوهات التي قد ينجم عنها هذا الحديث، وحاولْ أن تعرفَ القليل عنهُ أو عنها حتّى تفكّر في أفضل ما يُمكن أنْ تقولهُ.
  • قُم بالخُطوة الأولى: تقدّم للتّحدُّث إلى هذا الشّخص والتّعرف عليه عندما يكون جالساً وحدَه، ثمّ عرّف عن نّفسِك، وحاول فتح المواضيع معهُ من خلال أسئلة بسيطة عنه، وعن اهتماماته.
  • انتبِه للُغة الجسد: إنّ لغة الجسد تُخبِر الكثير عنك، سواء كنتَ تريد أو لا تُريد، فجسدُك أحياناً قد يعبُّر عن شيء لا تُريدُ التّعبير عنهُ، ولكن في بعض الأحيان إذا كنت واعياً للغةِ الجسد، يُمكنُكَ تداركُ الموقِف، وتعديل لُغة الجسد بما يتناسب وماتُريدُ التّعبير عنهُ، فيجُب عليك التواصل بصريّاً مع الشّخص الّذي تُحبُّه، فذلك يُشعرهُ بأنّك تهتم فيما يقوله، كما يجب الجلوس في وضعيّة مواجهة لهُ دون الميل لليمين أو اليسار، فهذا يعني أيضاً أنّك مُهتم بما يقولهُ، وأنّك لا تشعُر بالخجل، كما عليك الابتسام حتّى يشعُر الشّخص المُقابِل بسعادتِك، ويُفضّل استخدام لغة الجسد للمُغازلة خصوصاً لدى النّساء، فيُمكنها لمس رموشها للتّعبير عن اهتمامها.
  • لا تبالغ في كونك جدّي: إنّ حديثك مع الشّخص الّذي تُحبُّه قد يقودُك للشُّعور بالإرباك، وقد تتشوّش، ولكن عند إحساسِك بهذا الأمر أطلق الدُعابات أو النِكات المُناسبة وسياق الكلام، مثلاً يُمكن للرجل الذي يُحاوِل التّعرُّف على فتاة، عندما تُحسّ بمدى إرباكه يُمكنُه أن يخبرها أنّ جمالها يُربِكُه.
  • تعامل مع الرّفض بهدوء: من المُمكن أن يكون الشّخص الذي أحببتهُ لا يكنُّ المشاعرَ نفسَها لك، فإذا كان هذا الأمر واضِحاً بالنّسبةِ لك وتقبّلتهُ، يُمكن للأمور العودة إلى مجراها الطّبيعي، ففي حال رفَض الشّخص المُقابِل الحديث معك، أو منحك فُرصة فأفضل شيء يُمكنُك القيامُ بهِ المضي قُدماً، وعدم للالتفات إلى الخلف.
21054 مشاهدة

مواضيع قد تعجبك


a
Access Keys
1
التصنيفات
2
أحدث المواضيع
3
كورونا
4
اتفاقية الاستخدام
5
سياسة الخصوصية<
6
عن مُفيد